آخر الأخبار
 - قال مساعد رئيس البرلمان الإيراني للشؤون الدولية، حسين أمير عبد اللهيان، إن "أزمة شرعية النظام السعودي خطيرة"، في إشارة إلى "المجزرة التي ارتكبها النظام الوهابي بإعدام 37 مواطنا سعوديا".

الجمعة, 26-إبريل-2019 - 18:03:34
الإعلام التقدمي -
قال مساعد رئيس البرلمان الإيراني للشؤون الدولية، حسين أمير عبد اللهيان، إن "أزمة شرعية النظام السعودي خطيرة"، في إشارة إلى "المجزرة التي ارتكبها النظام الوهابي بإعدام 37 مواطنا سعوديا".

وقال عبد اللهيان: "النظام السعودي بقطعه رقاب 37 مواطنا أثبت أن أزمة عدم شرعية آل سعود خطيرة جدا، اليوم يواجه آل سعود خدام الصهاينة، الأزمات الداخلية وحرب اليمن وأزمة البحرين"، بحسب وكالة "فارس".
وقالت السلطات السعودية، الثلاثاء الماضي، إنها نفذت أحكام الإعدام بحق 37 من المواطنين السعوديين بعد إدانتهم "بالإرهاب".

وجرى تنفيذ الأحكام في العاصمة الرياض ومكة والمدينة والقصيم وعسير والمنطقة الشرقية في السعودية.

وجاء في تصريح نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية على "تويتر" "تنفيذ حكم القتل تعزيرا وإقامة حد الحرابة في عدد من الجناة لتبنيهم الفكر الإرهابي المتطرف وتشكيل خلايا إرهابية للإفساد والإخلال بالأمن وإشاعة الفوضى وإثارة الفتنة الطائفية".

وقالت الوكالة إن واحدا من الذين نفذ فيهم حكم الإعدام صلب لاحقا، وهو عقاب لا ينفذ إلا لأشد الجرائم خطورة.

بينما جاء في بيان أصدرته وزارة الداخلية أن بعضا من المتهمين هاجموا مقرات لقوى الأمن باستخدام متفجرات وقتلوا عددا من عناصر الأمن وتعاونوا مع "قوى معادية للإضرار بمصالح البلاد العليا".

وتنفذ أحكام الإعدام في السعودية عادة بضرب العنق.

وتشير إحصائيات نشرتها وكالة الأنباء السعودية إلى أن السلطات السعودية أعدمت منذ بداية هذه السنة 100 شخص على الأقل.



أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS


جميع حقوق النشر محفوظة 2019 لـ(مركز الإعلام التقدمي)