آخر الأخبار
 - 
مسؤول عسكري ليبي: معركة طرابلس أصبحت شرسة بعد ظهور إرهابيين في الصفوف الأمامية

الثلاثاء, 23-إبريل-2019 - 15:34:49
الإعلام التقدمي - متابعات -


كشف مسؤول عسكري ليبي، عن حقيقة تواجد عناصر إرهابية في صفوف القوات المقاتلة في العاصمة طرابلس.

وقال المسؤول في تصريحات خاصة إلى "سبوتنيك"، اليوم الثلاثاء، إن التطورات التي حدثت الأيام الماضية، أدت إلى تواجد العناصر الإرهابية بشكل علني في صفوف قوات الوفاق، خاصة أن البعض منهم متخوفون من تواجد تلك العناصر في صفوفهم.

وأشار المسؤول إلى أن المتواجدين في صفوف القتال الآن، هم من تنظيمات "أنصار الشريعة والقاعدة، وداعش"، وهي تنظيمات إرهابية محظورة دوليا، وأن المعركة معهم ستكون دامية وشرسة، كونهم يكفرون الجميع بمن فيهم من في طرابلس.

وشدد على أنه حال تراجع الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر عن معركة طرابلس، سيتحول المشهد في العاصمة إلى ما شهدته بني غازي من سيطرة لأنصار الشريعة في العام 2013، وستصبح العاصمة في يد الجماعات الإرهابية.

وأوضح أن العناصر التي فرت من بني غازي ودرنة السنوات الماضية، أصبحوا في العاصمة يقاتلون قوات الجيش.

وأشار إلى أن المجموعة الأخرى التي تقاتل في صفوف القوات في العاصمة، هم من العائدين من سوريا والعراق، حيث تم نقلهم عبر إحدى دول الجوار السوري.

وفي تصريحات سابقة لـ"سبوتنيك"، نفى مهند يونس المتحدث باسم حكومة الوفاق، وجود عناصر إرهابية في العاصمة طرابلس، بين صفوف القوات التي تقاتل ضد الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر.

على أكد أخر أكد شهود عيان لـ"سبوتنيك"، أنهم شاهدوا مليشيات وعناصر إرهابية في شوارع العاصمة، وأن معظم من فروا من العاصمة الأيام الماضية خشية الوقوع في يد الجماعات التي ظهرت في العاصمة.

شهود العيان أكدوا أن الجماعات التي كانت تقاتل بعضها في السابق في الغرب الليبي، توحدت في قتالها ضد الجيش، وهو ما فرض وجود عناصر التنظيمات الإرهابية في صفوف قوات الغرب الليبي.

وفي أخر تطور للعمليات العسكرية في ليبيا أعلن المتحدث الرسمي باسم القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية اللواء أحمد المسماري، اليوم الثلاثاء، إسقاط طائرة حربية تابعة لحكومة الوفاق الوطني بواسطة المضادات الأرضية لقاعدة الجفرة الجوية التابعة للجيش الوطني الليبي.

قال المسماري في بيان صحفي: "تمكنت المضادات الأرضية بقاعدة الجفرة الجوية من إسقاط طائرة للمليشيات الإرهابية حاولت الإغارة على القاعدة صباح اليوم".

وأضاف البيان: "هذه الطائرة كانت من ضمن 3 طائرات وفرت اثنان وجاري البحث عن الطائرة والطيار".

وتشهد العاصمة الليبية اشتباكات منذ مطلع الشهر الجاري، سقط خلالها مئات الضحايا بين قتيل ومصاب".
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS


جميع حقوق النشر محفوظة 2020 لـ(مركز الإعلام التقدمي)