- «ذي إنترسبت»: مواجهة كبرى في الكونغرس بشأن حرب اليمن

السبت, 29-سبتمبر-2018 - 12:50:41
الاعلام التقدمي- -
أكد موقع «ذي إنترسبت» أن «مستوى الإحباط حيال دور الولايات المتحدة في اليمن، يتزايد في الكونغرس، ويقترب من نقطة حرجة»، مشيراً إلى أن مشروع القانون، الذي تقدم فيه النائب الديمقراطي رو خانا، أمس الأول، الأربعاء، والذي يستند إلى «قانون صلاحيات الحرب» الصادر في العام 1973، يدعو إلى «سحب القوات الأمريكية من مناطق الأعمال العدائية» في اليمن، في إشارة إلى مسرح عمليات «التحالف» ضد حركة «أنصار الله».

وأضاف الموقع الإلكتروني أن «مشروع القانون المذكور لن يؤثر على عمل القوات الأمريكية المتواجدة على الساحة اليمنية لقتال تنظيم القاعدة»، مضيفاً أنه «من المرجح أن يواجه معارضة شديدة من جانب إدارة ترامب، التي تجادل في أن خدمات التدريب التي توفرها الولايات المتحدة (للتحالف) تسهم في تخفيف عدد الوفيات في صفوف المدنيين في اليمن».

وذكّر «ذي إنترسبت» بفشل تمرير مشروع قانون مشابه في مجلس الشيوخ مطلع العام الجاري، وبـ «فارق ضئيل»، حيث نال موافقة 44، ورفض 44، شارحاً أن مشروع القانون الحالي «يحظى اليوم، (وخلافاً للمشروع السابق) بتأييد 23 عضواً بارزاً، بمن فيهم زعيم الأقلية الديمقراطية ستايني هوير، وأحد أبرز أعضاء لجنة خدمات القوات المسلحة في مجلس النواب آدم سميث، إلى جانب عضو لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب إليوت إنغل». وأردف الموقع أن «المشروع يمكن أن يتجاوز مرحلة التصويت عليه في اللجان المعنية، مع وجود أرجحية كبيرة لأن يتم التصويت عليه في الكونغرس».

وأوضح «ذي إنترسبت» أن «القاعدة (الواسعة) المؤيدة لتمرير مشروع القانون، تمثل تحولاً كبيراً في معارضة الكونغرس للحرب» الدائرة في اليمن. وبحسب الموقع، فإن «محاولات تقييد دعم المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة في السابق، كانت تشكل مقترحات هامشية في أوساط الحزب الديمقراطي، وقد تم مقاومتها من قبل كبار الديمقراطيين، إلا أن مشروع القانون الذي تم تقديمه يوم الأربعاء، يتمتع بتأييد أبرز وجوه الحزب الديمقراطي، ما يمهد الطريق أمام وقوع مواجهة تشريعية كبرى في الأشهر المقبلة» تحت قبة الكونغرس، على خلفية حرب اليمن.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS