- إعلاميون يمنيون يؤكدون ضرورة مواجهة خطاب الكراهية

الأحد, 05-أغسطس-2018 - 14:53:23
الإعلام التقدمي -
أجمع المشاركون في اللقاء التشاوري الثاني للقيادات الإعلامية في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن على ضرورة محاربة خطاب الكراهية في الإعلام اليمني من خلال التمسك بالضوابط المهنية وتوعية شباب الإعلاميين وتدريبهم بما يتماشى وتلك الضوابط.

وناقش اللقاء التشاوري الذي شارك فيه 15 صحافياً من القيادات الإعلامية في وسائل الإعلام بعدن، ويأتي ضمن مشروع مواجهة خطاب الكراهية والتحريض على العنف في وسائل الإعلام اليمنية، الذي تنظمه مؤسسة منصّة للإعلام والدراسات التنموية بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم «اليونسكو» والبرنامج الدولي لتنمية الاتصال، تقرير الرصد الثاني حول خطاب الكراهية في وسائل الإعلام.

وأكد رئيس فرع نقابة الصحافيين اليمنيين بعدن، محمود ثابت، ضرورة مواجهة خطاب الكراهية والتحريض وأهمية أن يكون الصحافي ملتزماً بأخلاقيات وقيم العمل، محايداً ومهنياً، يتجنب خطاب التفرقة.

من جانبه أشاد مدير المشروع عادل عبدالمغني بتفاعل المشاركين مع البرنامج. وأوضح أن تقرير الرصد الثاني الذي أعدته منصّة أظهر تراجع نسبة خطاب الكراهية والتحريض في 15 وسيلة إعلام شملها الرصد.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS