- 6 يونيو اليوم العالمي للغة الروسية

الأربعاء, 07-يونيو-2017 - 07:30:53
الاعلام التقدمي- -
لا يتم الاحتفال باليوم العالمي للغة الروسية في روسيا فحسب بل وفي شتى أنحاء العالم عمليا أيضا.

كما يسمى هذا العيد في روسيا بيوم بوشكين تيمنا بهذا الشاعر الروسي العظيم الذي ولد 6 يونيو 1799. سمحت تقديرات لغوية لخبراء في اللغة الروسية اعتبار هذا الشاعر والمؤلف الروسي الشهير مؤسسا للغة الروسية الأدبية المعاصرة.

تعتبر اللغة الروسية اليوم تراثا قوميا لروسيا يوحد مئات الملايين من الناس في أنحاء العالم بداية من مقاطعات روسية مركزية إلى أطراف البلد وإلى إسرائيل والولايات المتحدة المتعددة اللغات وإلى بلدان أخرى كذلك.

تعتبر اللغة الروسية لغة رسمية في منظمة الأمم المتحدة بجانب خمس لغات أخرى، يتكلم أكثر من نصف سكان العالم بها وهي الإنجليزية والصينية والعربية والإسبانية والفرنسية. إضافة إلى ذلك تعتبر اللغة الروسية ما سمي بلغة عمل في منظمة الأمم المتحدة ورابطة الدول المستقلة ومنظمة شنغهاي للتعاون.

كما تعتبر اللغة الروسية لغة رسمية في جمهورية بيلاروس وكازاخستان قيرغيزيا وأبخازيا وأوسيتيا الجنوبية إضافة إلى إعلانها لغة للتخاطب بين بعض القوميات في طاجكستان وأوزبكستان.

يتكلم ما لا يقل عن 60% من سكان أوكرانيا باللغة الروسية ويستخدمها 40% من سكان لاتفيا في تخاطبهم ويعتبر كل إستوني واحد من ثلاثة مواطنين في هذا البلد اللغة الروسية لغة أم بالنسبة له. هذا ويتكلم أكثر من 90% من سكان جمهورية ترانسنيستريا بهذه اللغة إضافة إلى استخدامها في التخاطب من قبل نحو ربع سكان جمهورية مولدوفا.

تعطي اللغة الروسية لمن يتكلم بها ويجيدها ويتعلمها إمكانية الاطلاع على تراث الأدب الروسي الكلاسيكي والمعاصر والاستماع الإدراكي للأوبرا الروسية والعروض المسرحية والأفلام السينمائية وبرامج الإذاعة والتلفزيون.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS