- “وحل” عرض موسيقي يجرف الحالة الملتبسة في العالم العربي

الاثنين, 23-يناير-2017 - 07:05:52
الإعلام التقدمي -


قدمت مجموعة من فناني الداخل الفلسطيني عرضاً موسيقياً بعنوان “وحل” في قصر رام الله الثقافي، وذلك ضمن فعالية إعلان نتائج مسابقة مؤسسة عبد المحسن القطان لجائزة الكاتب الشاب للعام 2015.

ويصور العرض مشاهد من المرحلة غير المستقرة التي يعيشها العالم العربي، وذلك من خلال أحلام طفلة لم تفسر لها الأحداث نفسها، سوى بمشاهد متقطعة توالت عليها بشكل متناقض المعاني والدلالات.  فالناس منشغلون في روتينهم اليومي، غير مستجيبين لما يحيط بهم من أحداث، كالقمع اليومي، والعنف الاجتماعي ضد المرأة والطفل. إنهم شبه مخدرين منكبّين على ذواتهم بتناقضات متعددة.  فتارة يتأجج الصراع، وتارة يهدأ، قبل أن يعود الناس لشحذ السكاكين، دون أن نعرف أهي ثورة ضد الاحتلال، أم ضد القمع الرسمي.  ويتكرر تعاقب القمع والعنف والروتين اليومي ليتراكم القهر في طبقات ويزداد نسق الحياة تعقيداً وغموضاً، حتى أن الملائكة تظهر بمشهد أبعد ما يكون عن طبيعتها حين تجرف الوحل في إشارة رمزية لانقلاب المشهد العادي إلى فوضى العنف والظلم والضبابية، على وقع موسيقى رافقها صوت فتيات توشحن السواد في تعبيرات صوتية تبعث على الحزن والغموض.

في واقع كهذا، تبدلت أعمال الناس لدرجة أن الملائكة وجدت لنفسها أعمالاً جديدة، وتبدلت الوظائف الاجتماعية المعروفة، فلم تعد تفرّق بين عنف الثورة وعنف المجتمع، ولا بين الثوري والقمعي، في حالة من اللُّبس التام بين ما نريد وما لا نريد، وما نقصد وما نجني، في تمثيل لسلوك رمزي يصوّر حالة الحيرة والغضب والفشل التي تلفّ الحالة في العالم العربي، قبل أن تصحو الطفلة من نومها لتجد أن كل المشاهد كانت كابوساً مزعجاً.

صمم الموسيقى الفنان فرج سليمان، وأخرج المشاهد المسرحي نزار زعبي.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS