- السفيرة مرفت تلاوي المديرة العامة لمنظمة المرأة العربية "إنفاذ الحقوق المدنية والسياسية للمرأة العربية لن يرى النور إلا بالتعليم"

السبت, 20-فبراير-2016 - 07:19:28
الاعلام التقدمي- -
أكدت السفيرة مرفت تلاوى المديرة العامة منظمة المرأة العربية على ضرورة ضمان التعليم الجيد المنصف والشامل للجميع وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة ورأت أن إدماج المرأة في تحقيق هذا الهدف هو أحد اهم الخطوات لتحقيق الاهداف الإنمائية المستدامة السبعة عشر التي أقرها قادة العالم والتي تعالج كل الجوانب المتعلقة بحاجات المواطنين في دول العالم لما لها من أهمية كبيرة في صياغة المستقبل التعليمي للشعوب .
وأضافت تلاوي أن حق المرأة العربية في التعليم دون تمييز هو أساس الحقوق وجوهرها والقاسم المشترك لجميع القيم الانسانية والشرائع الدينية والدنيوية كون التعليم يؤهل المرأة للتمتع بمزايا جميع الحقوق والقيم وأن تمتع المرأة العربية بالكثير من الحقوق المدنية والسياسية وحرية استقاء المعلومات وحرية التعبير وحرية التصويت والترشيح والكثير من الحقوق الأخرى، يتوقف على مستوى تعليمها والفرص المتاحة لها في التعليم حيث بلغت نسبة النساء من الأميين في الوطن العربي 60% وكذلك فإن الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية مثل الحق في اختيار العمل والحصول على أجر مساوٍ للرجل والتمتع بفوائد التقدم العلمي والتكنولوجي والحصول على التعليم العالي، لا يمكن ممارستها بطريقة مجدية إلا بعد حصول المرأة على مستوى من التعليم.
جدير بالذكر أن منظمة المراة العربية نظمت مؤتمرا رفيع المستوى حول وضع المرأة العربية في الاجندة التنموية لما بعد 2015و ذلك بالقاهرة في الفترة الزمنية 29نوفمبر إلى 1 ديسمبر والذي ناقش فيه هدف التعليم الجيد للمرأة العربية كأساس لتحقيق الاهداف الإنمائية والنهوض بواقعها بكل المجالات .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS