آخر الأخبار
 - تعز.. اختطاف طالبة من أسرة الحرق أثناء ذهابها إلى الجامعة والأسرة تتهم عصابة الأعرج وشعلان

الاثنين, 10-يناير-2022 - 11:52:22
الاعلام التقدمي - متابعات: -
أقدمت، عصابة مسلحة، على اختطاف خولة عبده محمد الحرق، من مدينة تعز، أثناء ما كانت ذاهبة إلى الجامعة صباح الأحد. ولم يعرف مصيرها بعد حتى اللحظة.
وقال بلاغ صادر عن أسرة الحرق إن ابنتهم خولة خرجت من المنزل في حي بير باشا صباح اليوم، وذهبت إلى جامعة تعز لأداء الامتحان، لكنها لم تعود.
وأوضح البلاغ، أن الأسرة، تواصلت مع زميلاتها في الجامعة، وأفدن أنها لم تأتي اليوم الجامعة ولم يلتقين بها.
ووجه البلاغ، أصابع الاتهام، إلى عصابة ماجد الأعرج وأكرم شعلان الضابطين في محور تعز العسكري. التي سبق للعصابة الاعتداء على الأسرة وقتل أربعة من أبنائها واقتحام منازلها ونهب محتوياتها في أغسطس الماضي.
كما أفاد، أن الطالبة خولة، تدرس في سنتها الأولى بجامعة تعز، كلية العلوم التطبيقية، قسم البيولوجيا. وأن أخوها عيسى ووالدها عبده محمد الحرق قتلا برصاص عصابة الأعرج وشعلان إلى جانب اثنين من إخوانه هما عصام وخالد.
وحمل البلاغ، رئيس حكومة هادي والسلطة المحلية والجهات الأمنية والعسكرية في المحافظة، مسؤولية ما تعرضت له ابنتهم من اختطاف. وما يترتب عليه من أضرار نفسية ومادية على الأسرة.
كما حذر البلاغ، العصابة الخاطفة، من المساس بحياة ابنتها، أو تعريضها لأي مخاطر، إضافة إلى ما قد أصابها من أضرار نفسية جراء الاختطاف.
وناشدت الأسرة، الرأي العام والمنظمات الحقوقية المحلية والدولية، وكل الناشطين الإعلاميين، الوقوف إلى جانبها وفضح وتصدي لهذه الممارسات الإجرامية التي تمس كرامة وحياة أبنائها.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS


جميع حقوق النشر محفوظة 2022 لـ(مركز الإعلام التقدمي)